كيف أتعامل مع زوجي العصبي الغاضب بلا سبب


استشارة حول الزوج المتسلط الغاضب طوال الوقت: "

 

زوجي لما يرجع من الشغل مشكلتة إن أهو يجي يصارخ ويرفع صوته، ويدور على سبب عشان يصعب فيني مع العلم اني أكون ساكته، وأنا الهادئة وهو لا العكس تماما صار وقت رجوعة من أكره الأوقات عندي صرت أخاف وأشيل هم لرجعته مع انها علاقتنا جيده جدا ببعضنا ولا يتصرف هكذا إلا في هذا الموعد بايش تنصحيني لأني في بعض الأحيان حتى أنا ما أتحمل وارجع أدافع عن نفسي ويعلا صوتي وأنا ما أريد كذا"

 

استشارية الصحة النفسية تجيب : 

مرحبا بك غاليتي،،، 

هذه مجموعة من القواعد الهامة للتعامل مع الزوج العصبي دائما، والغاضب بلا سبب:

* أن تدعي زوجك خمسة عشر دقيقة بمفرده عندما يعود إلى البيت *

1. بمعنى أنه لا يجب فتح محادثة معه مباشرة أو إخباره بالتفاصيل التي حدثت أثناء غيابه عن المنزل وغيرها من الأحاديث وإنما إستقباله بإلقاء التحيه وقبله سريعة ثم تركه ليرتاح فيما عدا إذا بدأ هو بالتحدث وسأل عن شيء ما؛ هذا بالنسبه لشرح هذه القاعدة،

حسنا ماذا لو كان العكس كما في حالة زوجك عزيزتي!

2. هنا في هذه الحالة بما انك هادئة ولا تتسببين في إزعاجه ومضايقته كما سلف وأخبرتينا فإن زوجك يحاول إستغلال هذه النقطة فيك وينفس عن غضبه وضغوطات العمل في المنزل ولا يقصدك أنت عينك أن يوجه لك الإساءة أو أن يرفع صوته عليك ولكنه وجد مكان مناسب يستطيع أن يخفف فيه من حدة يومه وضغوطات العمل التي عانا منها خارج المنزل دون أن يقاطعه أو يرد عليه أحد وكذلك دون إنتقاده لذلك يتصرف بهذه الطريقة في هذا المكان *المنزل * كمتنفس له بعد يوم عمل شاق؛ ومن الطبيعي أن تكوني غير قادر دائما على تحمل تصرفه وتحاولين الرد والدفاع عن نفسك لأنك أنت هنا ترين انك ضحية كل الضغوطات التي تواجهه نعم ردة فعلك طبيعية جدا؛


3. ولكن نصيحتنا إليك أن لا تنفعلي في نفس ذات الوقت الذي هو غاضب ويرتفع فيه صوته ولكن تحملي قليلا وتذكري انك أنت في المنزل وهو عائد من ظروف لا تعرفينها أو يواجه حقا مشاكل في العمل لم يجد فرصة لإخبارك بها أو لم تسأليه أنتي عنها وتصرفه هذا ربما كان ينجم عن ارادة توصيل رسالة ما بأن تهتمي مثلا وتسأليه عن عمله وماذا فعل فيه،


4. ننصحك هنا مبدئيا بأن تدعيه بعد عودته من العمل يفعل مايشاء ويصرخ كما يحلو له وأنت لا تبقي واقفه أمامه وتستمعين لما يقوله، ادخلي إلى المطبخ مثلا وواصلي أعمالك فيه حتى وإن كنت انتهيت منها أو اذهبي لإحدا غرف المنزل و قومي بترتيبها تظاهري وقتها بأنك حقا منشغلة ولكن لا تفعلي ذلك بطريقة إستفزازية!

واتركيه حتى يهدأ وحده بمفردة؛

4. ولاحقا حددي وقت مناسب يكون زوجك فيه هادئ ويتحدث معك إسأليه عن عمله وكيف تسير أمور الشغل وهل هو مرتاح في هذا العمل -احتمال أن يكون غير سعيد في عمله هذا ويرغب في تغييره أو تركه ولكن ينتظر أن تسأليه ليأخذ القرار المناسب أو حتى لا يخيب ظنك- ناقشيه بهدوء أثناء الحديث ولاحظي ردة فعله إذا كان يرغب في التجاوب معك و التحدث عن العمل أم لا؛

5. ثم بعد ذلك أخبريه بود أنك لا تحبذين تصرفه عند عودته إلى المنزل وأن هذا الأمر بدأ يضايقك حقا؛ ولماذا يفعل ذلك دائما واعتذري له بسبب علو صوتك وقتها حين كان غاضبا وأخبريه إنك حقا لم تقصدي ذلك ولكن تصرفه هو ما أجبرك على فقد أعصابك واطلبي منه أن يعمل على تغيير أسلوبه عند عوته من العمل وأن يهدأ قبل وصوله المنزل،

6. وكذلك قولي له أنك تقدرين تعبه وجهده أثناء العمل وأنك فخورة به وسعيدة لأنك معه ولا بأس أن تخبريه بهذا الأسلوب وأنتي تتدللين كطفلة بطريقة هادئة ولطيفة ولاحظي ردة فعله،

7. وسيحاول هو التغيير قدر الإمكان لأنك ناقشتيه كإمرأة ناضجة متفهمه ذات عقلية هادئة وواثقة وسيفعل مابوسعه من تعديل لإسلوبه السلبي حتى يرضيك إن كان رجلا صالحا ويبحث عن استقراره الأسري.

المصدر 





حساباتنا على مواقع التواصل الإجتماعي





ودمتي بخير

المواضيع الأكثر قراءة

مشاركة مميزة

تركته لأني أحبه.

 أحبه، بشكل غريب عجيب، أحبه حبا لم يسبق لي أن سمعت عن حب يشبهه، أحبه بعمق، بشدة، بقوة، أحبه إلى الحد الذي يجعلني أبكي، أحبه إلى القدر الذي ي...

ابحث في موقع فضفضة