تجربتي مع ألم ليلة الدخلة ألم الإدخال.

 بحكي لكم عن أول ليلة، وتجربتي مع ليلة العمر، كلنا فكرنا في ألم ليلة الدخلة، وألم الليلة الأولى، وتساءلنا كثير إذا فيه طريقة لفض غشاء البكارة بسهولة، أو بدون ألم، أنا وحدة من البنات اللي كنت أفكر في ألم الإدخال والفتح قبل الزواج، كنت أفكر فيه لدرجة إني كنت خايقة أتزوج!!!



لكن وقوعي في الحب  خلاني أنسى رعبي وخوفي أو أتناساه وتمت خطوبتي والحمد لله، لكن الخوف جلس يرجعلي في كل مرة أسمع خطيبي يتكلم عن ليلة الزفاف ويسميها ليلة الدخلة، وأسأل نفسي كيف بتكون ليلة الدخلة، هل بتكون بنفس الطريقة اللي سمعت عنها سابقا، هل بتكون مؤلمة ومرعبة، وخطيبي بيستمتع وأنا بجلس أبكي من الألم....!!!!


وأنا صغيرة تزوجت خالتي، وفي أول زيارة لها لبيت جدتي، رحنا نزورها، كان عمري 7 سنوات تقريبا، وكنت جالسة ألعب مع العيال في سني، رحت تخبيت تحت السرير  في غرفة خالتي ( كانت هذي غرفتها قبل الزواج ) تخبيت هناك، عشان العيال ما يلاقوني بسرعة، ويصير علي الدور أدور عليهم، شوي ودخلت أمي وخالاتي الغرفة وجلسوا على السرير، وانا سكت وما طلعت صوت، لأني خايفة حد من العيال دخل معهم ويشوفني... 


المهم، أمي وخالاتي فتحوا موضوع ألم ليلة الدخلة، وكانت خالتي العروس الجديدة تلومهم لأنهم ما علموها إنه ( حاااااااااااامي وناااار وإنه مثل قطعة حديد تدخل وتشق حقها ) أنا سمعت هذا الكلام وصار راسي يلف من الصدمة، وأنا أسمع خالتي تقول: ( لو دريت الزواج كذا والله وما تزوجت، كان جالس مبسوط وهو يشوف الدم نازل على رجلي، وأنا أبكي من الألم وزايغة من شوفة الدم، إيش هذا ما يحس فيني أبدا، ويطلبني ثاني يوم وأنا يوجعني حقي وينزل الدم من ثاني وهو يضحك وأنا أبكي ) ....!!!!


تأثرت، مو عشان خالتي بس، لكن بعد عشان صارت عندي صورة مشوهة عن الزواج وعن ليلة الدخلة، وصرت خاااااااااايفة أتزوج، مرعوبة من هالليلة اللي بعد ذلك صرت أسمع عنها الكثير من القصص والأساطير اللي تخليها تشبه أفلام الرعب والكوابيس.

وفعلا كل ما سمعت عن حفل زفاف معزومين فيه، أروح وأقعد أناظر العروس بشفقة، وأقول في خاطري الله يعينها على هالليلة، واللي بعدها، طبعا مع السنوات تطورت فكرتي عن ليلة الدخلة إلى حد ما، لكن ما تغيرت كثير، استمرت فكرة إنها ليلة مرعبة، وإن كل وحدة وحظها، وإنها وإنها، استمرت ترعبني وتخليني أتجنب فكرة الزواج.


وجوني كم خاطب، مو كثير يعني، ثلاثة، لكن رفضتهم مع إنهم لاباس فيهم، لكن كنت خايفة من الزواج، وأقول في نفسي، أحسن أأجل الفكرة لحد ما أكون قادرة أتحمل ألم هالليلة، المهم في يوم من الأيام صار حادث مع أقرب صديقاتي ورحت أتطمن عليها، وكان كل أهلها موجودين وبما فيهم ابن عمها، وهي كانت مخطوبة لأخوه الكبير، شفت ولد  عمها وشافني وحسيت وقتها بشيء غريب في صدري ما قد حسيته عمري كله، سبحان الله انشرح له صدري كأني أعرفه من زمان...


بعد كم يوم اتصلت فيني وعلمتني إنه كثير يسأل عني ومهتم يعرفني أكثر، وقلت لها إني أنا بعد انشرح له صدري، وهو أصغر مني بسنه وحدة بس، لكن ما همني دامه معجب فيني ومرتاح لي ليش لا، وشوي شوي كبرت المعرفة نوعا ما، وتقدم وافق عليه حضرة العمدة أبوي طبعا، وحاشيته أخواني طبعا، وانخطبنا، وطول فترة الخطوبة كنت أفكر  في شيء واحد بس، ألم ليلة الدخلة!!!


كثر ما أنا متعلقة بخطيبي وميتة عليه موت، وودي أبلعه من شدة حبي له، إلا إني أخاف وأرجف إذا جاء بيلامس أي مكان من جسمي تحت السرة !!! مع إنه هالحركات تصير بين المخطوبين، لكن عندي إنا كانت تقلبني 180 درجة، وأتحول من بنت رقيقة وهادية وذايبة في خطيبها إلى عفريته، واصير أصرخ عليه وأقول له مو  الحين مو الحين هدني ...!!!


لكن لين متى بيهدني، طبعا تصرفاتي خلت خطيبي خايف أخليه، فسرع إجراءات الزواج، وجت الليلة المرعبة، أو اللي كنت أعتقد أنا إنها ليلة مرعبة، وكنت قبل هالليلة قد قريت عشرات المقالات عن تسهيل عملية الإدخال، وطلبت من زوجي يقرا بعد، وشريت كل المزلقات اللي سمعت عنها وجبتها عندي، يعني ما خليت طريقة إلا ورتبتها عشان ما أحس بالألم في هذي الليلة.


هل يتم فض الغشاء بسهولة


دخل زوجي علي، لقاني جالسة أرجف، وملامحي صفراء، قال: بسم الله عليكي إيش فيكي؟ قلت له: خايفة. قال: خلاص خلينا نأجلها، خلينا ننام اليوم، ولي صرتي مرتاحة نسويها، 

قلت : إيه، يصير ، صحيح، خلنا نرتاح أنا جد تعبانه حيل اليوم. قال: إيه، ليش لا، تعالي نامي في حضني خليني أشبع منك قبل أنام، قلت إيه ... 

خذني في حضنه، وتعرفون شو يعني حبيب يحضن حبيبته لأول مرة على الفراش، غرقت أنا ودخت وما أدري ويني ولا إيش صار فيني والله، رحت عالم ثاني وتخدرت من بوساته ومداعباته وهمساته، دوخني وخلاني مستسلمة لأي شيء يسويه فيني، وما دريت بنفسي إلا وأنا أسمع (( بوووووق))، وهنا فز قلبي من مكانه وأنا أناظر فيه وأسأله: وش ذا الصوت وش ذا الحامي اللي دخل فيني !!! ، راح مسح على راسي وقال خلاص، خلصت اهدي، دخلته خلاص، أهدي، خليه داخل لا تتحركين!!!

استغربت، كيف دخل بهذي السهولة، وما حسيت غير بشكة بسيطة، يعني شوي ألمها أكثر شوي من ألم دبوس، لكن أنا كنت بعدي مرعوبة، فصرت أوسوس وأقول له يمكن للحين مادخل كله، يمكن ما وصل هناك (  اقصد يعني إنه ما شق غشاء البكارة) ، قال وهو يضحك: إلا كله داخل، خلاص ما بقى شي خلصنا أهدي وأرتاحي. 

نزلت دموعي من الفرح، تخيلوا وحدة تبكي من الفرح في مثل هالموقف، والحمد لله زوجي كان متفهم، بعدين قال: أنا الحين بطلعه شوي شوي يمكن يحرقك وهو طالع بس ما عليه تحملي، وما بسوي شي ثاني، مع إنه ودي أدخل وأطلع وأقعد ألعب للصبح، لكن عشانك وعشان جرحك لسا جديد، بخليكي ترتاحي، وبنكمل مداعبات خارجية.

طلعه زوجي وكان عليه دم، قال زوجي شوفي، قلت : إيش هاذا أنا قاعدة أنزف؟! قال : لا، هذا بس، ما فيه غيره، بس كمية بسيطة، عشان الجرح" جلست أناظر في حقي وأشوف إذا فيه دم كثير وبينزل على رجلي مثل ما كانت خالتي توصف، بس ما نزلت غير كمية بسيطة بعدين في الكلوت، دم لونه فاتح، وما نزل غيره بعدها خلاص...


شعور المرأة بعد الفتح في الفراش


وبهذي الطريقة انتهى الكابوس اللي عانيت منه سنوات طويلة من حياتي، في لحظة، وبشكل سهل وبسيط، ومن غير ما أحس ...


اكتشفت إني تعذبت لسنوات وأنا أفكر في ألم ليلة الدخلة، اللي بالغت خالتي في وصفه، ويمكن زوج خالتي ما كان متفهم، يعني اللي صار معهم تجربة تخصهم، يمكن زوجها ما داعبها، ما لطف الأجواء  قبل ما يفض بكارتها، يمكن كانت ناشفة، لأنها كانت خايفة وهو ما طمنها، و تعب وهو يدخله، وهي تعبت وصارت لها مضاعفات، وأنا للأسف كان من سوء حظي إني أسمع قصتهم المؤلمة في ذك اليوم.


عشان كذا حبيباتي خواتي، لا تحاتون من هالليلة، المهم تعرفون كيف تتعاملون فيها، يعني فيه أشياء فعلا تسهل الإيلاج، تسهل عملية الإدخال، أهم حاجة الحب، والتفاهم والمداعبات، إذا تحبين زوجك ومتعودة عليه من أيام الخطبة تأكدي إن كل شيء بصير  طيب، وخاصة إذا هو متفهم ويعرف كيف يثيرك ويخليكي تتخدرين وتنسين الألم مقابل المتعة والسعادة اللي تحسينها وهو يبوسك ويحضنك ويهمس لك، .. 


وهذا هنا موضوع وايد مفيد لكل بنت مقبلة على الزواج وخايفة من ليلة الدخلة: 


5 خمس نصائح مهمة في الليلة الأولى (ليلة الدخلة)








قدم حلا أو رأيا 



يمكنك أن تترك تعليقك هنا  

كمجهول، 

دون الكشف عن هويتك، 

ودمتم بخير 




حساباتنا على مواقع التواصل الإجتماعي





ودمتي بخير


المشاركات الشائعة من هذه المدونة

زوجي وجارتي على سريري !!!

صفات الرجل العينه زايغة، زوجي عيونه زايغة كيف أتعامل معه؟!

زوجتي اعترفت بماضيها وعلاقاتها السابقة!